المصدر:البيان

طالبت وزارة المالية المتعاملين بالجيل الثاني من بطاقة الدرهم الإلكتروني بسرعة استبداله بالجيل الجديد (الثالث)، للتمكن من إنجاز معاملاتهم الرسمية في 14 جهة حكومية، مؤكدة أنه سيتم إيقاف التعامل بالبطاقات القديمة اعتباراً من اليوم الخميس الموافق 24 سبتمبر

وأوضحت الوزارة، في إفصاح رسمي لها، أنه يجب على المتعاملين سرعة التواصل مع أحد البنوك التي توفر بطاقات الجيل الجديد من الدرهم الإلكتروني، وهي: بنك أبوظبي الأول أو رأس الخيمة الوطني أو مصرف أبوظبي الإسلامي أو بنك دبي التجاري أو بنك الفجيرة الوطني، وذلك للحصول على البطاقة التي تناسب احتياجاتهم

وبينت «المالية» أن بطاقة الجيل الجديد والتطبيق الذكي يتيحان إنجاز المعاملات وتسديد الرسوم في 14 جهة حكومية تشمل: وزارة المالية، وزارة الاقتصاد، وزارة الموارد البشرية والتوطين، وزارة الصحة ووقاية المجتمع، وزارة الطاقة والبنية التحتية، دائرة المالية في عجمان، هيئة التأمين، مصرف الإمارات للتنمية، غرفة تجارة وصناعة دبي، جامعة زايد، هيئة الأوراق المالية والسلع، برنامج الشيخ زايد للإسكان، الاتحاد للمعلومات الائتمانية، الهيئة الوطنية للمؤهلات

وأضافت الوزارة أنه يمكن للمتعاملين من حَمَلة البطاقات القديمة، التواصل مع بنك أبوظبي الأول لاسترداد الرصيد المتوافر بها، مشيرة إلى أن جهات حكومية ومصارف وطنية جديدة ستنضم إلى المنظومة قريباً

يشار إلى أن الجيل الجديد (الثالث) من الدرهم الإلكتروني، يتضمن ثلاث بطاقات ذات مزايا مختلفة، هي «بطاقة هلا» التي تناسب المتعاملين الجدد من الأفراد الراغبين في الدفع لمرة واحدة، حيث لا تتطلب التسجيل ولا تقديم الوثائق، ويمكن تعبئتها برصيد يصل لغاية 3500 درهم بحد أقصى، إضافة إلى «البطاقة الذهبية» وهي بطاقة مسبقة الدفع بخيارات متعددة لتعبئة الرصيد وتناسب معاملات الدفع المتعددة والمدفوعات المنتظمة، وتتطلب التسجيل لإتاحة مستوى أمان إضافي، فضلاً عن «البطاقة المتميزة» وهي بطاقة مسبقة الدفع قابلة للتخصيص وتتطلب التسجيل، وتناسب المتعاملين من الأفراد والشركات من أصحاب الأرصدة العالية من دون حد أقصى لتعبئة الرصيد

Call Now ButtonCall Us